Untitled Document

علي السيد: مُشاركة عبد الرحمن المهدي أفضل من مشاركة الحسن الميرغني

عرض المادة

علي السيد: الحسن ستنحصر مهامه في تصديق الاحتفالات والمؤتمرات

الخرطوم: محمد سلمان
قلّل القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، عضو الهيئة القيادية للحزب د. علي السيد من أهمية مُشاركة حزبه في الحكومة، وجزم بأنّها ستكون محصورة فقط في بعض المواقع محل التنفيذ وليس محل القرار، وقال السيد في تصريح خاص لـ (التيار) في تعليقه على الملفات التي أُوكلت لمسؤول التنظيم بالحزب مساعد أول رئيس الجمهورية الحسن الميرغني: (مهام "الحسن" ستنحصر في تصديق الاحتفالات والفعاليات والمؤتمرات بقاعة الصداقة، وبعض مقابلات العلاقات العامة في إطار مجلس الصداقة الشعبية ومجلس الأمن الغذائي)، وزاد: (مساعد رئيس الجمهورية عبد الرحمن الصادق المهدي التي تنحصر في "الكورة وسباق الخيل" وبعض التشريفات والافتتاحات أفضل من مُشاركة الحسن لأنها ذات طبيعة تشريفية)، واستبعد د. علي بشدة انسحاب الحسن من الحكومة، وأضاف: (عندما جاء واستشارنا في مسألة الشراكة هذه نحن رفضنا الفكرة، وقلنا له ستكون أداة في يد المؤتمر الوطني، ونصحناه بعدم المُشاركة، وقال لنا: سأنا لديّ القدرة لأطوِّع هذه المسائل، فهو يعتقد بأنّ لديه قُدرات خارقة، لكن يبدو أنّ كل قدراته انحصرت في أنا مُستاء وأنا مُهمّش)، قاطعاً بأنّ حزب المؤتمر الوطني لن يمنح الفرصة لأحدٍ بمُشاركته في اتخاذ القرار، وزاد السيد: (حزب الدقير الذي جاء للمشاركة بكل قواعده لم يمنح مواقع في اتخاذ القرار، ومُنحوا فقط بعض المواقع محل التنفيذ، فكيف يمنح الحسن سلطة في اتخاذ القرار وقد جاء للمُشاركة بدون قواعده).

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
7 + 3 = أدخل الكود