Untitled Document

توقعات بانخفاض مساحة القمح إلى 100 ألف فدان الخرطوم: علي ميرغني

عرض المادة


توقع مصدر مطلع ألا تتجاوز المساحة المزروعة قمحا هذا الموسم بمشروع الجزيرة المئة ألف فدان، وأوضح المصدر- الذي طلب حجب اسمه- أن مزارعي القمح بالجزيرة استبشروا خيرا بمرافقة مدير عام البنك الزراعي، صلاح الدين حسن للفريق أول الركن بكري حسن صالح نائب رئيس الجمهورية في زيارته أمس الأول إلى المشروع، متوقعين أن يتم إعلان رفع سعر التركيز لمحصول القمح إلى500 جنيه للجوال، إلا أنّهم أحبطوا بإعلان بقاء السعر كما هو 400 جنيه.
وأضاف المصدر أن معظم المزارعين سيتجهون إلى زراعة محاصيل أخرى مثل الكبكبي الذي بلغ سعر الجوال منه ألفي جنيه مع انخفاض تكلفة إنتاجه مقارنة بالقمح، بالإضافة إلى محصول البصل والعدسية، وأكّد أن اليوم الثلاثاء ستتكتمل عمليات تعفير تقاوى القمح، التي وصلت كمياتها إلى أكثر من المطلوب لرزاعة المساحة التأشيرية التي تحدثت عنها الجهات المختصة بأنها تبلغ 500 ألف فدان.
يشار إلى أن تكلفة زراعة فدان القمح بلغت سبعة جوالات، بينما متوسط الإنتاج يتراوح بين الثمانية والعشرة جوالات للفدان- حسب بعض التقديرات- بينما حقق بعض المزارعين إنتاجية وصلت إلى 30 جوالا للفدان.
يذكر أن بعض الخبراء الاقتصاديين نادوا بالعدول عن زراعة القمح والتحول إلى القطن باعتبار أن القمح محصول لا تتوفر لإنتاجه الظروف المناخية الملائمة، بالإضافة إلى ضعف إنتاجية القمح مقارنة بالبلاد الأخرى مثل كندا وأستراليا.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 1 = أدخل الكود