Untitled Document

اختتام ورشة اقتصاديات النحل ورفع التوصيات

عرض المادة


الخرطوم: تهاني بابكر
ختمت ورشة اقتصاديات النحل في السودان بالتعاون مع مركز قطر الوطني لتربية النحل وجمعية نحالي مكة المكرمة وبمشاركة بعض الوزارات ومراكز البحوث بالسودان ومصر تكوين مجلس قومي لشئون النحالين بكافة ولايات السودان..
بعدد من التوصيات متمثلة في نشر الوعي وتشجيع الناس في هذا المجال وإنشاء مناحل نموذجية وتدريبية لطلاب الخدمة بكل ولايات السودان بتوصية من وزارة الثروة الحيوانية..
وإنشاء محطات لتربية الملكات وتحسين السلالات لمضاعفة كمية الإنتاج وتشجيع إقامة ورش لجميع النحالة تحت رقابة الوزارة ..
وعمل المؤتمرات والدورات العلمية المتخصصة وأن تكون في أماكن تربية النحل والاهتمام بجمعيات النحالين والمرأة الريفية في مجال تربية النحل تحت شعار (كن نحالاً ولاتكن عسالاً ) ..
وصف وزير الثروة الحيوانية بروفيسور موسى تبن موسى في ختام فعاليات الورشة بأنها عمل غير مسبوق ودعا لتطوير التقنيات الحديثة المستخدمة في استخراج إنتاج العسل للاستفادة من خبرة شركات القثامي والعلماء والمفكرين في البحث المستمر في المناحل في الوطن العربي ..وأوضح أن السودان دولة واسعة المساحات ويمتلك العديد من النباتات المزهرة والغابات الكثيفة والإمكانيات المتعددة المساعدة في إنتاج العسل .. وأضاف أن السودان دولة متاحة ومفتوحة للعمل في مجالات الاستثمارات للنحالين العرب .. وأكد تبن اهتمام وزارته بمخرجات الورشة وتطبيقها على أرض الواقع وأشار عن سعي وزارته في عمل مناحل نموذجية توزع في كل ولايات السودان دعماً لتحقيق الإنتاج والإنتاجية.. معرباً عن أمله بأن الورشة تهدف للاستفادة القصوى لعمل صناعة متميزة لإنتاج العسل ليكفي حاجة الإنتاج في السودان والدول العربية وكذلك إن تأتي زيارتهم لاحقاً لولايتي نهر النيل والجزيرة باعتبارهما من الولايات التي تتمتع بمواسم مزهرة وفق المناخات المتغيرة.. .
وفي ذات السياق ثمن الشيخ أحمد القثامي الأمين العام لجائزة القثامي دور الوزارة لمساهمتها ووقوفها في قيام هذا المؤتمر العملاق وآملاً إن تكرر مثل هذه المهام والزيارات المتبادلة في السودان وبعض الدول العربية لمضاعفة منتجات النحل في الدخل القومي

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
7 + 4 = أدخل الكود
روابط ذات صلة