Untitled Document

حمّيدة: قانون الخدمة المدنية معيقٌ للعمل الصحي

عرض المادة

الخرطوم: مُحمّد إبراهيم

وَصَفَ وزير الصحة بالخرطوم بروفيسور مامون حمّيدة، قانون الخدمة المدنية الخاص بكوادر المؤسسات الصحية بالضعيف، وعاب على القانون عدم ضبطه للكوادر الصحية، ونوّه إلى أنّ مهنة الصحة لا تعمل بالضمير الأخلاقي أو الفردي للكادر ولابد من وجود قانون صارم لضبطها ليكافئ الذي يعمل، ويُحاسب الذي لا يعمل، وكشف حمّيدة عن تسرب عدد كبير من الأطباء عن عملهم ويلجأون الى العمل الطرفي لزيادة دخلهم، وشكا وزير صحة الخرطوم لدى استعراضه الخارطة الصحية للولاية لسنة 2017م بالمجلس التشريعي أمس الثلاثاء من تحديات وعقبات تُواجه وزارته وتعيق تقديم الرعاية الصحية الأولية، من بينها عوامل بيئية وطبيعية، فَضْلاً عن ارتفاع نسبة وفيات الأمهات والأطفال حديثي الولادة، وارتفاع معدلات الإصابة بالحوادث، وقال الوزير: "إنّ الخدمة الصحية بالولاية تُعاني من نقص في الكوادر، نقص في الأسِرّة بالمستشفيات بحوالي 900 سرير"، بجانب المعدات والأجهزة، وأضاف: "خلال الخمس سنوات التي قضيتها في الصحة استطاعت الوزارة استقطاب 100 مليون دولار من الخيِّرين"، وطالب حمّيدة بالدعم الاتحادي للوزارة، وكشف عن إجراءات خَاصّة لإصلاح القطاع الصحي بالتوسع في نظام التأمين الصحي الاجتماعي وتطوير نظام العمل داخل الإدارات الصحية وتطبيق نظم الجودة داخل مؤسسات الرعاية الصحية، وفي ذات الوقت كشف حمّيدة عن المُشكلات التي تُواجه تطوير خدمات الرعاية الصحية كعدم تطبيق برامج الجودة وضعف النظم الإدارية وضعف التمويل ومشكلات التأمين الصحي.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 9 = أدخل الكود
روابط ذات صلة