Untitled Document

Warning: mysql_num_rows() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/wffaltay/public_html/function.php on line 25

القوات البحرية صمام لأمننا

عرض المادة
القوات البحرية صمام لأمننا
37 زائر
11-01-2017
عبد الرحمن علي محمد

بدون مجاملة

عند الاقتراب من أي منطقة عسكرية تلاحظ أن هناك إعلان تحذيري واضح كتب عليه عبارة (ممنوع الاقتراب أو التصوير) حتماً لا تعي أو تفهم مضمون هذا الإعلان إلا إذا سنحت لك الفرصة بزيارة هذا الموقع العسكري بصفة استثنائية ومن ثم عليك أن تكيف وضعك مع مضامين هذه العبارة التحذيرية، فمن البديهي أن ترسم خارطة طريق تحدد مسارك فيما تطرحه من رؤى متى وضعتك أقدامك على هذا الموقع العسكري بما يتلازم مع حساسيته وأن ترعى النواحي الأمنية بحيث أنك تجيد القراءة ولا تقرأ وتسمع ولا تسمع إذا طيات هذه الزيارة تحمل في معانيها مبدأ الجهر والسر فقد دلت ملامحها العامة على أنها متعددة الرؤى إذا ما تم ربطها بما يدور من حولنا من أحداث وتداخلها مع الزيارات التي تشهدها المؤسسات العسكرية السودانية من قبل المؤسسات العسكرية السعودية والقطرية لبلادنا وتوقيع العديد من الاتفاقيات التي تؤمن على تبادل المعلومات والتنسيق والتعاون العسكري، فيما يخدم أمن هذه الدول وخاصة حوض البحر الأحمر امتداداً لهذه الرؤية في مطلع هذا الأسبوع قام وفد من حرس الحدود الأمريكي بزيارة إلى ميناء بورتسودان بشقيه الشمالي والجنوبي نجدها أيضاً تصب في ذات الاتجاه والمعاني في ترسيخ التعاون والتنسيق العالمي الذي يهدف إلى تنظيم الموانئ البحرية العالمية في إطار هذا النسق تم تبادل المعلومات والزيارات الميدانية المتكررة لحرس الحدود الأمريكي لميناء بورتسودان على مدى الأربع سنوات الماضية للوقوف على الاستعدادات ورصد المعلومات والبيانات وفق الأجهزة العاملة في هذا المجال عسكرياً ومدنياً بغرض الاستفادة في معرفة حركة السفن العابرة في المحيطات والبحار ويعد الساحل السوداني جزء مهم من هذه المنظومة العالمية ولا يمكن إغفال دورها في حماية حوض البحر الأحمر الإستراتيجي وأن كانت هناك من الخلافات ما بين السودان وأمريكا . حقيقة تملكني شعوراً بالاعتزاز والفخر والسعادة وأنا أقف على هذا الموقع العسكري دون تحديد هويته أو مكانه لأنه في موقع إستراتيجي لقواتنا بسلاح البحرية السوداني الذي يؤمن أن شواطئنا في أيد أمينة وإنها أكثر تطوراً لاستخداماتهم للتقنية الحديثة التي في حوزتهم بإدارتها بكفاءة لما يتمتعون به من فنيات عالية في تسخير هذه التقنية المبسطة في رصد حركة ومتابعة بتحكم فائق تؤدي نتائجه إلى تقييم عملي يمكن من سرعة الحركة واتخاذ القرار في الوقت المناسب لما يؤمن الساحل السوداني وأيضاً دول الجوار. وكذلك يمكن الاستفادة من هذه الكوادر الشابة لسلاح البحرية في حماية الحدود الإقليمية البحرية وأعماقها وما تزخر به من ثروات بحرية وسياحية وبيئية وأيضاً من تعدي السفن التي تحمل من النفايات المتعددة وعادة تحاول التخلص منها داخل المياه الدولية أو الإقليمية في حوض البحر الأحمر. ومن هذه الزيارة وما يمكن الإفصاح عنه أجهزة الرصد الاستخبارتية والفنية والتقنية يمكن لها مراقبة مراكب الجرافات والشنشيلا التي تتعدى حدود مياهنا الإقليمية باكتشاف موقعها وتحديد هويتها وبالتالي يتم حجزها كما حدث مع بعض المراكب التي تعتدي على سواحلنا وأيضاً هذه الأجهزة تمكنت من متابعة ورصد حركة مراكب الجرافات والشنشيلا المصدق لها إن أخلت ببنود العقد المبرم معها .

(بدون مجاملة)

استطاع الجيش السوداني منذ نشأته وتسميته (قوة دفاع السودان) وحتى اليوم، حيث جرت تطوراته وتنميته في كافة قطاعاته ووحداته العسكرية أن يؤمن حدودنا ويؤمن شعبنا ويحمي وحدة بلادنا وأن يظل صماماً لحماية هذا الوطن على مدى واحد وستين عاماً و أيديه على الزناد دون كلل أو ملل فظلوا في المقدمة يحملون هم هذا الشعب!! وقد نجحت وقوات سلاح البحرية التي تعمل في صمت لتصبح مرجعاً بحرياً لدول الجوار لما تتمتع به من كفاءات وخبرات اكتسبتها بالعلم والمعرفة والتطور أهلتها أن تكون منارة يقتدي بها في حوض البحر الأحمر، فقد نجحت في استقرار وسلامة أمن بلادنا وسواحلنا من التهريب وتجارة البشر والمخدرات . والأمل معقود على ولي الأمر في فهم فحوى رسالتنا .

//

حسن


   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 9 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية

Warning: mysql_num_rows() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/wffaltay/public_html/function.php on line 671