Untitled Document

مصادر تكشف لـ (التيار) عن وساطة اتحادية لاحتواء الخلاف بين الحسن والدواعش

عرض المادة

حاتم السر يصل البلاد في غضون أيام لقيادة التفاوض مع الوطني

القاهرة- الخرطوم: محمد سلمان
كشفت مصادر مطلعة لـ (التيار) عن عودة القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل رئيس لجنة التفاوض مع حزب المؤتمر الوطني حاتم السر للبلاد خلال الأيام المقبلة، وكان رئيس الحزب مولانا محمد عثمان الميرغني قد شكل لجنة للتفاوض مع الوطني برئاسته، وحاتم السر مقررا، وعضوية كل من (جعفر أحمد عبد الله، والخليفة عبد المجيد، وأحمد سعد عمر، والفاتح تاج السر، ونائب والي كسلا مجذوب أبو موسى)، وذلك للجلوس مع قيادات الحزب أولا، والتفاوض مع الوطني حول عدد من القضايا، ومن ثم رفع تقريرها إلى رئيس الحزب، وأبلغت المصادر (التيار) أمس أن بعض المسائل حال دون عودة بعض أعضاء اللجنة من القاهرة، يوم (الجمعة) الماضي، وقطعت بأنها ستعود خلال اليومين القادمين، وفيما أبدت بعض القيادات في المجموعات الاتحادية المختلفة تحفظها تجاه الخوض في أي تفاصيل، قالت أخرى: إنها ستستمع أولا لما في جعبة لجنة الميرغني الكبير، وفي الأثناء كشفت مصادر عليمة لـ (التيار) عن وساطة يقودها عضو الهيئة القيادية دكتور علي السيد؛ للتوسط بين مساعد أول رئيس الجمهورية الحسن الميرغني، وبعض مخالفيه بالحزب؛ لطي الخلافات بينهما، والعمل معا لتأسيس مرحلة قادمة، وكان الحسن قد صرح لبعض الصحف برفضه للجنة، لكن مصادر أوضحت لـ (التيار) أن عمل اللجنة منحصر- فقط- في الحوار مع قيادات الحزب والوطني، بينما القرار متروك لرئيس الحزب مولانا محمد عثمان الميرغني لاتخاذ القرار بعد ما يحال إليه من تقارير.
يذكر أن حاتم السر قد غادر البلاد منذ زمن طويل عقب سفر رئيس الحزب خارج البلاد.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 1 = أدخل الكود