Untitled Document

عزل أم اغتيال ؟ Impeachment or Assassination?

عرض المادة
عزل أم اغتيال ؟ Impeachment or Assassination?
296 زائر
22-02-2017
د.احمد ادم


الذي يحدث اليوم في سيدة الدنيا (الولايات المتحدة الأمريكية) هو اختبار للديمقراطية في صورتها الأخيرة...فهل سيأتي السيد ترمب بنظام جديد: نظام خالف يخلف، النظام الديمقراطي الحالي، يكون مزيجاً من ديمقراطيات العالم الثالث وديمقراطيتهم التي انتجوها والتزموا بها (ما استطاعوا) لسنوات طويلة؟ في مؤتمر صحفي استمر طويلاً ونقلته الـ(سي ان ان ) مباشرة ..أفرغ السيد الرئيس ما في جوفه من ضيق بالصحافة وتبرُّمه بها..ووصف الإعلام بعدم المصداقية وخص الـ (سي إن إن) بأن برامجها صباحاً ومساءً تحمل الكراهية...لن يكون الضيق من الصحافة موضوعي اليوم، ولكن لفتت نظري جملة قال بها السيد الرئيس في المؤتمر الصحفي، وكانت سبباً لأن أقول إن السيد ترمب سيأتي بديمقراطية جديدة : إما أن يُتبع فيها أو يتم إيقافه. إيقاف الرئيس عند حده في أمريكا يتم بإحدى وسيلتين : الاغتيال أو إجراءات العزل وعزله.
عزيزي القارئ...الجملة التي قالها الرئيس في سياق حديثه عن استقالة مستشار الأمن القومي ومنكراً لاتصاله بالروس:
Leaks are real , the news is fake?
التسريبات صحيحة، ولكن الأخبار ملفقة؟
حقيقي : رغم دهشتي وأنا استمع للسيد رئيس الدولة الأعظم ..إلا أنني فهمت الموقف فأنا من بلد (متكيِّف) مع الخطوط الحمراء ؟ فالجملة مكتوبة بخط أحمر نفهمه نحن ولا يفهمونه..المساكين في الإعلام الأمريكي اختلط عليهم الأمر ولم يفهموا كيف يكون الأمر صحيحاً وخطأ في وقت واحد ؟.. كما لم يفهموا من قبل كيف يطلب السيد ترمب من مستشاره أن يستقيل ويقول عنه : هو رجل جد جيد !!..ألم يروا كيف نحن نفهم مسألة النخيل ؟ يحرق ثم لا يحرق ثم يُحرق؟ ..علَّق أحد المُستضافين في برنامج بشأن جملة ترمب موضوعنا فقال : لم أعاصر طوال حياتي رئيساً مثل هذا..بل ليس كمثله رئيس على مر التاريخ!!...وعلق آخر على الجملة :
It is contradicting and confusing
وهي تعني أن الجملة متناقضة ومحيِّرة، وهو وصف لو وصف به أي حديث لأصيب قائله بالمهانة، فأن يكون حديثك متناقضاً ومحيِّراً فهي تهمة بالجهل، لن تُرضى أي متحدث..فكيف بها وصفاً علنياً لحديث رئيس؟.
عزيزي القارئ...اسمح لي أن اتنبأ بشيء : سيقوم عدد من القانونيين بإعداد مذكرة يدفعون بها للكونجرس لبدء إجراءات لعزل الريس ترمب..فالرجل في أقل من شهر سبب الكثير من الحرج لبلده مع أصدقائها كالمكسيك وأستراليا...والرجل بدأ مشكوكاً في مقدرته على مواجهة الروس والرجل ظهر (هرَّاشاً) أمام إيران وكوريا فقد اختبروه ولم يحرِّك ساكناً...والرجل أثار غباراً كثيفاً حول مصداقية بلاده والتزامها بالمواثيق الدولية والرجل ثبت أنه لا يدقق في كلماته عند الحديث إلى الإعلام : الأمر الذي سهَّل على الصحافة أن تمسك عليه كلمات وجمل محرجة..ولو صمت الرجل و(أداها صنة) لوفر الكثير من العنت على حزبه .ولذا تجدني أسجل على نفسي هذا التنبؤ : سيتم عزل الرئيس ...وبأصوات وافرة من الجمهوريين !!! وإذا لم تفلح مسألة العزل فسيتم اغتياله؟.


   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
4 + 4 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
أصول لعبة المصالح
ياسين حسن بشبر
كلام الكاميرا