Untitled Document

.إرث الشيخ حسن

عرض المادة
.إرث الشيخ حسن
135 زائر
23-03-2017
عطاف عبد الوهاب
........إرث الشيخ حسن .........
موقف اليوم يعرضه اليوم: عطاف عبد الوهاب
يوم غدٍ تأتي رجالات المؤتمر الشعبي من كل حدب وصوب.. يأتمرون بعد رحيل الترابي في جمعيتهم العُمومية وينظرون في أمور عدة أهمها مشاركة الشعبي في الحكومة، وفيما ينافح الشباب في الحزب إلى إقناع شيوخهم بأن لا جدوى في المشاركة، يصر السنوسي على أهميتها، بل يشاركه الرأي أيضاً علي الحاج المرشح القادم للأمانة، وما بين علي الحاج والسنوسي ستتحطّم آمال الأحرار في الشعبي لاتخاذ موقفٍ صارمٍ يُعيد للشعبي هيبته التي ضَاعت في أروقة قاعة الصداقة.
المُؤمل في المؤتمر العام للشعبي الذي ينطلق غداً الكثير.. وستظهر بقوة الديمقراطية التي بثها الترابي في أنصاره.. وربما يتحوّل المَشهد تماماً، فجميع التكهنات تشير إلى أن الشعبي سيُعلن تعليقه المشاركة ما لم تجز التعديلات الدستورية بشكلها الذي ورثناه من الشيخ حسن، فورقة الحُريات ليست ورثة للشعبيين، ولا لأسرة الشيخ حسن، بل هي إرثٌ لكل الشعب السوداني، لقد أعطىت الورقة للمُواطن السوداني حُريته ورفعت من شأن المرأة وقلّلت من هيمنة جهاز الأمن، وعلى المؤتمرين غداً في الشعبي أن يبتعدوا عن المُزايدات والادعاءات، فالتركة كبيرةٌ، والحمل ثقيلٌ، لكن ظهور أبناء الترابي هم أقدر على حملها.
الأيام القادمات ستشهد المعدن الغالي والنفيس من الرخيص.. غداً تَتَمَايز الصُفوف ويظهر الحَقيقيون، وتنكشف سِوءة المُداهنين والمُحبطين، ونحن لا نملك إلاّ أن نشد من أزرهم.. ونعمل على أن ينتصر صوت الحق، لأنّنا نعلم أنّ هؤلاء الذي ذهبوا ذات يوم للجهاد وقدموا أرواحهم رخيصةً.. لن تغنيهم أموال الدنيا كلها وهم يرون أمامهم إرث الشيخ حسن يضيع هَباءً مَنثوراً بين أروقة البرلمان وعلى مَرأى ومَسمع من الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي.
أيُّها المؤتمرون.. هي لحظات حاسمة ننتظرها منكم.. فماذا أنتم فاعلون.؟


   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
3 + 7 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية