Untitled Document

وما يُصلِح الملحَ إذا الملحُ فسد..؟؟

عرض المادة
وما يُصلِح الملحَ إذا الملحُ فسد..؟؟
230 زائر
29-03-2017
أحمد آدم

وما يُصلح الملح إذا الملح فسد..؟؟..مقولة قديمة من قال بها كان يقصد العلماء..فهم من يٌرتجي منهم إصلاح حال البلاد والعباد ، ولكن إن فسدوا فمن يصلحهم ؟..والعلماء في بلدي هم من نقدمهم للشأن العام في كل تخصص وفي كل موقع..وبالتالي يكون تحت أيديهم كم كبير من شأننا ومن مالنا العام.وإذا فسد يصبح الفساد عظيما..وإذا ظلم يصبح الظلم وخيما..

عزيزي القارئ...بالامس كنت وجارا لي نتحدث عن إحدى الجامعات في بلدي..وعلمت أن مديرا سابقا للجامعة كانت حوافزه تحسب بمئات الملايين سنويا ، بل أن نثرية وضيافة مكتبه كانت مليونية أيضا..عجبت وتذكرت العنوان الذي به بدأت ...فكيف يطيق ذو العلم أن ينال كل ذاك المال وهو لا يحتاجه أصلا؟ وفي الوقت نفسه لا يجلس طالب لامتحان أو تُحجب نتيجته بسبب أنه لم يدفع ألفا ونصفا من الجنيهات ؟ كم من الطلاب كان يمكن أن يسددها من النثرية؟ وكم مما تحتاجه الجامعة كان يمكنه تسديده من البدلات؟

عزيزي القارئ...الملح يرمز أيضا لكل من نضعه ثقة به في موقع ليمثلنا..جاء في الاخبار أن هناك فسادا كبيرا قد وقعت فيه سفارة بلادي في أديس أبابا..وأن مالا ضخما قد عُد مختلسا من موظفين بالسفارة ..وجارٍ محاكمتهم الأن بالخرطوم..واختلاسات السفارات تكررت : ولذا علينا أن نزيد من الضوابط الرقابية ولا يكفي مراقبة شخص لنفسه وأكيد غير كاف اعتمادنا على تاريخ سابق لشخص بالصلاح ..فالعلماء يفسدون ايضا. أنا لا أدعو أبدا في التدقيق بالاختيار( فهي دعوة يسهل التحايل عليها)ولا أدعو أن يكون أمناء المال بصفة معينة أو فكر معين (فالصفات تُنتحل والفكر يُدعى) ..ولكني أدعو لتشديد الضوابط عدم الاستثناء في العقوبة (والاستثناء في العقوبة فيه الهلاك)..وأدعو أن نبدأ مع الحكومة القادمة:

و الحكومة القادمة مدتها ثلاث سنوات :وهي سنوات خطيرة وعلينا ألا نضيعها في مكايدات ومغالطات : فهذا الشعب أمره توجه وأصبح يميّز الصالح ومن يصلح ... الحكومة القادمة سيكون كل فعل لها مَقيس بمقياس معلوم وسيصبح كل رد فعل لها مُكالا بمكيال معروف.وكل كلمة ينطق بها بكري ستكون مرصودة بانتظار الفعل الذي قالت به. فيا ليت حكومة بكري بعد أن تقوم بإنفاذ برنامجها المُسمي (إنفاذ مخرجات الحوار الوطني) ليتها تمارس فينا حُكما رشيدا وتتركنا نحن نحكم عليها: فنحن نريدها حكومة لا تحتفل بوضع حجر أساس..ولكننا سنحتفل بها يوم الافتتاح.ونريدها حكومة لا تمتنّ علينا بمشروع هو حق لنا ..ولكنا سنشكرها يوم تؤدي واجبها بلا نقصان. نريدها حكومة لا تترك لنا فرصة للتكهن والتخمين حين يسرى خبر ما عن فساد أو إفساد..نريدها حكومة تضع من القيود ما يجعل سرقة المال من المُستحيلات ..ونريدها أن تلزم مؤسساتها فلا يترك سارق ولا تطول محاسبته .. نريدها حكومة لا تتركنا نهبا لشائعات (الواتس) حين تأتي بأخبار تشين بلدنا واليه تُسيء .نريدها تحمي الملح من الفساد..لأن الملح إذا فسد فلا صلاح له..وليس هناك ما يصلحه.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
1 + 2 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
لو سمحت قلم..؟؟ - أحمد آدم
شيوخ ...؟؟ - أحمد آدم
أصول لعبة المصالح
ياسين حسن بشبر
كلام الكاميرا