Untitled Document

مدير الهيئة القومية للأرصاد لدينا أجهزة رصد متقدم ونطلع المسؤولين على توقعات الأمطار ولكن........

عرض المادة

هيئات الأرصاد الجوي في كل دول العالم تعدّ واحدة من أهم مصادر المعلومات التي تبنى عليها إستراتيجية الدول، الزراعة يتم تخطيطها بناء عليها، أيضاً المدن والمخططات السكنية تقوم على المعلومات التي تقدمها هيئة الارصاد، بينما نجد أنها في السودان، مثل هلال الشهر العربي، لا ينظر إليه إلا في نهاية شعبان، أيضا يلتفت إلى معلومات هيئة الأرصاد الجوي عندما تهطل أمطار فوق العادة ويكون الفأس وقع في الرأس.

(التيار) حاورت مدير الهيئة القومية للأرصاد الجوية وخرجت منه بمعلومات تكشف كثيرا من الثغرات.

حوار: عبد الله إسحق- وإنعام آدم

[] المواطن يسأل عن تفسير علمي لمعدل الأمطار العالي ونحن ما زلنا في بداية الموسم؟.

ما حدث يطلق عليه علمياً اسم الأحداث المتطرفة، وهي الظواهر الطبيعية المتطرفة من حيث معدلاتها، مثل الأمطار الغزيرة أو الجفاف الشديد أو الأعاصير أو الزلازل، وهي كلها كوارث طبيعية يجب التأقلم عليها مثل إعصار كاترينا الذي ضرب السواحل الشمالية للولايات المتحدة الأمريكية وكندا، والذي كان متابعا ومراقبا قبل عشرة أيام، وكانت هناك عدة إجراءات للتقليل من آثاره السالبة، وتم إخلاء المدن التي يمر بها الإعصار، وبالرغم من ذلك أحدث إعصار كاترينا خسائر بشرية ومادية، فمثل هذه الأحداث لا يمكن تجنبها ولكن يمكن التقليل من خسائرها.

[] لكن العامين الأخيرين شهدا ارتفاعا واضحا في الظواهر المتطرفة؟.

الخريف في السودان يبدأ في الأول من يونيو وينتهي في الثلاثين من سبتمبر، يعني أننا ما زلنا في بدايته، وحسب التقرير الدوري الذي نصدره في شهر مارس من كل عام منذ عام 1999 توقعاتنا أن تكون معدلات الأمطار وقف المعدل ودونه، لكن وفقا لظاهرة النيونيو المرتبطة بالظواهر الثابتة الأخرى في المحيط الهندي والتي تهب منه رياح رطبة إلى السودان يمكن أن تحدث أحداث متطرفة في السودان.

[] وهل طرأت أي متغيرات على الطقس في السودان؟.

الطقس عملية معقدة جدا وفية مئة متغير مثل درجة حرارة المحيطات والضغط الجوي والرياح على سطح الأرض وحتى ارتفاع عشرة كيلومترات فوق سطح الأرض، أيضا منها الرياح في طبقات الجو العليا- وحسب توقعاتنا ستكون الأمطار في أغسطس في معدلاتها الطبيعية، وفي سبتمر تكون أقل من المعدلات الطبعية.

[] نفهم أن ذلك جزءا من التغيير المناخي على مستوى العالم؟.

هذه التغيرات يمكن أن تحدث يوميا وخلال فترة 121 يوما، وهي تمثل أيام الخريف في السودان، ستهطل الأمطار لكن مع تباين وتوزيع نسب الأمطار، وهذه من حكم الله لا نستطيع التدخل فيها، ونحن في الأرصاد لنا ثلاث وحدات رصد للأمطار في كل من الخرطوم، ووادي سيدنا، وشمبات، وفي مقابل هذه الوحدات توجد سبع محليات، ونطالب بخلق شراكة بين هيئة الأرصاد وولاية الخرطوم بإنشاء محطات رصد على مستوى المحليات، والآن نحن توجد لدينا معلومات ضخمة مثل قراءات معدلات الأمطار التي هطلت في الخرطوم لأكثر من 100 سنة يمكن الاستفادة منها في ضبط ومعرفة كمية الأمطار التي هطلت في كل السنين الماضي في ولاية الخرطوم فنحن الآن نسعى إلى ذلك.

[] هل لك أن تقارن لنا بين الأمطار التي هطلت هذا العام والعام السابق بالأعوام 1946 و1988؟

في عامي 1946 والعام 1988 كان لا يوجد توسع سكاني في العاصمة إذا ما قارناه بالأعوام 2013 و2014 فالعاصمة الآن شهدت توسعا سكانيا كبيرا، وهذا التوسع تحكمه أشياء أخرى فمثلا التوسع في العاصمة أحدث تغيرا في مناخ العاصمة من حيث البنيان، وكل ذلك له أثر على حساب مجاري المياه الطبيعية، والآن نحن عندنا في الأرصاد ظهر علم يسمى مناخ المدن، وهي مادة جديدة يمكن أن تكون لها مؤثرات على المناخ العام؛ ولذلك يجب استصحاب ذلك؛ لمعرفة التغيرات المناخية التي حدثت في العاصمة.

[] ولكن الملاحظ مؤخراً أن الأمطار أصبحت تهطل في مناطق في ولايتي نهر النيل والشمالية وفي جبال العوينات في حدود الصحراء مع ليبيا ومصر، ألا يعدّ ذلك مؤشرا جدير بالدراسة في الأرصاد الجوي والتغير المناخي؟.

ما حدث في ثلاث السنوات الأخيرة أن نمط هطول الأمطار في البلاد بدأ يختلف عمّا كانت عليه، والآن كما ذكرت أمطار غزيرة في الولاية الشمالية ونهر النيل ودنقلا وأبو حمد، والأمطار بدأت تأتي من الشمال بعد أن كانت تأتي من ناحيتي الجنوب والشرق إلى ولاية الخرطوم، وهذا يستدعي دراسة التغير الذي حدث في هطول الأمطار في البلاد، والآن نحن لنا معلومات نحاول أن نستخلص منها دراسة واضحة حول هطول الأمطار الذي حدث في السنوات الأخيرة، وهذا مؤشر ولكنه في فترة غير كافية لاعتباره تغيرا مناخيا، ولكن نطلق على كل ذلك تذبذبا مناخيا باعتبار أن هنالك مدى بعيد ومدى قريب للتغير.

[] ما هو المدى الذي يعدّ فيه التغير المناخي حسب علم ودراسة الأرصاد الجوي؟

لكي نثبت أن هنالك تغيرات في المناخ فإن الأمر يحتاج إلى مرور 30 سنة على الدراسة، ولكن هذا يعدّ في إطار تغير الطقس، والطقس يتغير يوميا، ولكن معدل الأمطار ثابت والاختلاف في توزيعها.

[] وهل هناك أي تغير في معدل درجات الحرارة في السودان؟.

نعم يوجد ارتفاع يتراوح بين درجة إلى درجتين حسب الدراسات وهذا ما رصدناه في الـ 30 سنة الماضية.

[] وهل يمكن أن يتكرر الآن ما حدث من أحداث الظروف المتطرفة في الأعوام 1946 والـ 1988 في الخرطوم؟

السيول ليست من اختصاصنا ولكنها تدرج تحت ظاهرة الأحداث المتطرفة، ومثال لذلك إذا هطلت أمطار ورصدت فكمية 120 ملي متر مثل التي هطلت في يوم واحد في الخرطوم فهذا ما يعدّ حدثا متطرفا؛ لأن كمية الأمطار التي تهطل في الخرطوم لمدة سنة هي تساوي حسب المعدل الثابت عندنا 120 ملي، والمطر ليس له حدود. وفي العام 1988 حدث هطول أمطار بمعدل 205 ملي متر في 24 ساعة في ولاية الخرطوم، وذلك يعدّ حدثا متطرفا؛ لأن المعدل الطبيعي هو 120 ملي متر، والآن تبقى شهرين من الخريف، ومتوقع في أغسطس أن تكون معدلات الأمطار 35 ملي متر أو أقل.

[] وهل كان لكم علم مسبق بالسيول التي جاءت من كردفان وجرفت الريف الجنوبي في أم درمان؟

هناك سدود كثيرة شيّدت في الخرطوم وصدت كثيرا من السيول القادمة من خارج الولاية، وكان في الإمكان أن تشيّد مثل هذه السدود في الحدود البعيدة من الولاية، والآىن نحن لدينا أقمار صناعية ترصد معدل هطول الأمطار والسحب في كل الولايات ونعمل على دراستها وتحليلها يوميا وتمليكها إلى الجهات المسؤولة، وهو من السهل أن نفعل ذلك ولكن أين دور الجهات المسؤولة؟.

[] وكم تملك البلاد من الأقمار الاصطناعية لرصد ظواهر التغير المناخي التي تحدث؟.

ما يهمنا في الأحداث المتطرفة هو كمية الأمطار المتوقعة ولكن نحن لنا مشكلة في المحطات فكل ما نملكه هي محطة واحدة للأقمار الاصطناعية في البلاد.

[] وهل لكم من الأحهزة الكافية التي تمكنكم من رصد كل التطورات التي تحدث في بالبلاد؟

علم الأرصاد كالطب ونحن الآن نمتلك الكادر والأجهزة التي تمكنا من رصد كل التطورات المناخية في البلاد، ولدينا معطيات رصد تتم على مدار الساعة على مدار 24 ساعة على مدار العام في قسم التوقعات الجوية في مطار الخرطوم ونحن نقوم برصد 17 عنصرا في 24 ساعة في 30 محطة منتشرة في كل أنحاء البلاد ونستعين بالأقمار الاصطناعية في رصد حركة السحب الماطرة وقد تم تدريب 25 كادرا في خارج البلاد على أجهزة الرصد والمتابعة.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
1 + 7 = أدخل الكود