Untitled Document

Warning: mysql_num_rows() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/wffaltay/public_html/function.php on line 25

القول الفصل.. ياسر بشير

عرض المادة


مظاليم غارزيتو
* يبدو أن الثورة وردة الفعل القوية التي أظهرها جمال الوالي، عقب خسارة فريق كرة القدم بنادي المريخ من الأمل عطبرة، قد جادت بالثمار اليانعة، فقد قدم الفريق يوم أمس الأول واحدة من المباريات الجميلة والجادة أمام فريق الخرطوم وهزمه بهدفين نظيفين.
* وكما ذكرنا بالأمس فقد قاد أمير كمال- الحاضر في كل مباريات الموسم حتى الآن- فريقه بكل الهمة، والنشاط (ما شاء الله) وبدون أي شكوى من الإرهاق كما يزعم البعض كل حين.
* تم إبعاد معظم العناصر التي تُقعد بأداء الفريق وتُكثر فيه من الثغرات فكانت الإجادة، والتميز.
* وعبر هذه الزاوية كتبنا في مرات عديدة أن كشف المريخ يزخر بالنجوم، ويوجد في حبس غارزيتو من يستحق أن يتقدم الصفوف ولكن الفرنسي ضعيف جداً في الاكتشاف.
* وللمرة الثانية توالياً نكتب قبل مباراة للمريخ -بساعة فقط- عن بعض الملاحظات والأخطاء التي يقع فيها غارزيتو ويُصر عليها ثم تتحقق ملاحظتنا ويتأكد مدى صحتها.
* وقد كتبت في المقال الذي نُشر بالأمس ما يلي: (هل من الممكن أن يكون أحمد ضفر صانع ألعاب؟. وهل من المنطقي أن يحرم عبده جابر من المشاركة ليشارك بكري المدينة منفرداً في مقدمة المريخ حتى في مباراة الأمل عطبرة؟.
* استنكرنا حرمان المريخ من مجهودات القناص عبده جابر كما استنكرنا إصرار المدرب على اللعب بنهج واحد مع كل الفرق في الأبطال والدوري وهو الدفع بمهاجم فقط في المقدمة.
* شارك عبده جابر أمام الخرطوم وصال وجال وحسم المباراة بهدفين وعبس له الحظ في ثالثة اصطدمت بالقائم ومرت بمحازاة خط المرمى دون متابعة من أحد.
* حرمان المريخ من مجهودات عبده جابر لم تكن في مباراة الأمل فحسب فقد حُرم منه المريخ في جميع المباريات الأفريقية، وكثير من المحلية، علماً بأن اللاعب المذكور قد سجّل الأهداف من خلال الفرص القليلة التي وجدها في الدورة الأولى.
* جلس عبده جابر في دكة البدلاء في المباريات الأفريقية وأحياناً أُبعد حتى من القائمة نهائياً.
* ويجب أن لا ننسى أن غارزيتو حرم المريخ أيضاً وحتى نهاية الموسم من مجهودات هداف الممتاز الآن محمد عبد المنعم (عنكبة) الذي ذهب معاراً بأمر الفرنسي إلى هلال الأبيض.
* وللتذكير فقد كان عنكبة فعّالاً جداً خلال الدورة الأولى ونجح في مساعدة الفريق في الفوز عندما استعصى الأمر على الجميع (مباراة مريخ كوستي نموذجاً).
* لو أن غارزيتو المُنحاز للعاجي ديديه يمنح الفرص الكافية لعبده جابر وبخيت خميس ومن قبل عنكبة كما يمنحها للعاجي لكان وضع المريخ مختلفاً على مستوى الترتيب في الممتاز.
* رغم المستوى الذي قدمه عبده جابر في مباراة الخرطوم إلا أننا لا نضمن الدفع به في بقية المباريات الأفريقية والمحلية.
* فهناك حالة مشابهة فمن قبل أبدع الثنائي كوفي وأوكرا في مباراة اتحاد العاصمة والمباريات التي تلتها رغم الفترة الزمنية القليلة التي شاركا فيها في معظم المباريات ومع ذلك مازال مُصراً على عدم الاستفادة من إمكانياتهما بشكل كامل.
* خلال الموسم الماضي أثبت بخيت خميس أنه أحد المواهب الصاعدة بقوة.
* ظهر اللاعب بمستوى فني باهر، وهو يمتلك المهارة ويجيد الأدوار الدفاعية والهجومية بمستوى واحد.
* تعرض اللاعب للإصابة لكنه عاد أكثر قوة وهو في كامل جاهزيته البدنية والفنية ومع ذلك فهو خارج الحسابات.
* لن يدخل بخيت خميس تشكيلة المريخ إلا إذا قادته الصُدفة كما حدث مع عبده جابر يوم أمس الأول ومع ذلك تبنى غارزيتو الأمر وقال: عبده جابر فرض نفسه.
* ألم يشارك عبده جابر من قبل؟، وألم يسجل أيضاً؟. ولكنها نظرة غارزيتو القاصرة التي تقدّم ديديه وعمر بخيت على النجوم الواعدة.

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
3 + 5 = أدخل الكود

Warning: mysql_num_rows() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/wffaltay/public_html/function.php on line 671