Untitled Document

والي الخرطوم يؤكد الالتزام السياسي تجاه القطاع الزراعي

عرض المادة


الخرطوم: التيار
أكد والي الخرطوم، الفريق أول ركن م. عبد الرحيم محمد حسين، أن الإرادة الوطنية والالتزام السياسي تجاه القطاع الزراعي يجعل من تطويره هما قوميا، مشيرا إلى جملة المساحة المستهدفة للزراعة بالولاية تبلغ حوالي 350 ألف فدان تم زراعة حوالي 72% منها بالخضروات والمحاصيل الحقلية بخلاف ما تشغله المساحة المزروعة بالفاكهة.
وأكد حسين في خطابه أمام المجلس التشريعي للولاية في فاتحة أعمال دورة الانعقاد الثانية اكتمال الدراسات لترعة شرق النيل ومركز الخدمات الزراعية في مجال البنى التحتية للزراعة، ويجري العمل في تركيب طلمبات مشروع كوكو والعسيلات والسليت، مشيرا إلى إزالة 168 كلم طولي حشائش من الترع بالمشاريع الزراعية وحوالي 206 آلاف متر مكعب من حفريات انحسار النيل لتأمين مياه الري.
مضيفا أن ولايته شهدت نهضة في مجال الاستزراع السمكي في القطاعين العام والخاص وتم افتتاح أكثر من مائة وحدة استزراع سمكي بمشروعي سوبا والسليت، وستكتمل قريبا وحدات إضافية بمشروع سندس الزراعي، لافتا إلى أن المساحة الصالحة للزراعة تبلغ 1,8 مليون فدان المستغل منها حوالي 22%، داعيا إلى إنشاء مشاريع استثمارية كبيرة تستوعب الخريجين.
مبينا أن ولايته تعمل على تحسين بنيات الري ورفع كفاءة استخدام مياه النيل لزيادة المساحات المزروعة والتوسع في البيوت المحمية لاستدامة الإنتاج خارج المواسم الزراعية، مشيرا إلى أن البرامج الاقتصادية والمشروعات الإنتاجية لولايته تستهدف مجالات من شأنها قيادة الاقتصاد القومي للازدهار المنشود.
ولفت الوالي الانتباه إلى المشكلات التي يعاني منها القطاع الزراعي المتمثلة في النزاع حول الأراضي الزراعية التي أعاقت الكثير من المشاريع الكبرى بالولاية، معلنا عن التنسيق مع المجلس التشريعي للولاية لإصدار قانون لاستخدام الأراضي الزراعية بالولاية يحفظ حقوق الدولة والمواطن

   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 3 = أدخل الكود